Get News Fast
آسيا وأوقيانوسياأخباراخبار العالموكالة تسنيم للأنباء

تزايد الدعوات العالمية لحظر الأسلحة على إسرائيل

ودعت منظمة هيومن رايتس ووتش ومقرر الأمم المتحدة المعني بالأراضي الفلسطينية المحتلة، في إشارة إلى أن النظام الصهيوني يرتكب جرائم إبادة جماعية وجرائم حرب في غزة، إلى اتخاذ إجراءات فورية لحظر هذا النظام على مختلف المستويات، بما في ذلك الأسلحة.

– الأخبار الدولية –

وبحسب المجموعة الدولية وكالة تسنيم للأنباء، عقب استمرار مطالبات المنظمات الحقوقية بحق حظر الأسلحة الذي يفرضه النظام الصهيوني بسبب جرائمه ضد المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة، تقدم منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم تقريرا موثقا عن مقتل 106 مدنيين، بينهم 54 طفلا، في هجوم شنه الجيش الإسرائيلي على مبنى سكني في قطاع غزة. أعلنت غزة في 31 أكتوبر/تشرين الأول أن إسرائيل ارتكبت جريمة. هناك حرب في غزة.

كما أكدت هذه المنظمة الحقوقية على أنه يجب على دول العالم التوقف عن إرسال الأسلحة إلى إسرائيل ودعم التحقيق في جرائم الحرب. المحكمة الجنائية الدولية في فلسطين.

وقال ألبانيز في رسالة بالفيديو إن إسرائيل تذبح المدنيين في غزة وحولت هذه المنطقة إلى مكان غير صالح للعيش.

وأشار إلى أن آثار تدمير غزة ستؤثر على الأجيال القادمة وضرورة اتخاذ خطوات محددة ضد إسرائيل ودعا إلى خطوات اقتصادية وسياسية وإنسانية عقوبات دبلوماسية، بالإضافة إلى حظر الأسلحة على هذا النظام.

وهذا المراسل الأممي أيضاً أعلن في خطابه أمس أن إسرائيل تجاوزت كافة الخطوط الحمراء بينما تعتبر نفسها محصنة من أي عقاب.

ولمح إلى العدوان الغاشم للكيان الصهيوني على المبنى القنصلي لسفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في دمشق وأكد أن إسرائيل استهدفت سفارة أجنبية على أراضي دولة أخرى وذبحت أيضا فريق المساعدات الذي ذهب إلى غزة لتوصيل المساعدات، كان ذلك بسبب جرائمها المستمرة، وقال ألبانيز مؤخراً في خطاب ألقاه إنه منذ بداية مهمته للتحقيق في جرائم إسرائيل في قطاع غزة، تعرض مراراً وتكراراً للهجوم والتهديد من قبل هذا النظام.

div class=”markup-container readmore-container”>مجلس حقوق الإنسان يستعد للموافقة على قرار حظر الأسلحة الإسرائيلي

طلب الجانب الألماني فرض حظر على الأسلحة ضد النظام الصهيوني

أعلن خلال مؤتمر صحفي أنه بعد 5 أشهر من البحث والتحقيق حول جرائم القتل والجرائم التي ينفذها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة، توصل إلى نتيجة مفادها أن ما تفعله إسرائيل في غزة هو إبادة جماعية. نفذت إسرائيل 3 أعمال في سياق الإبادة الجماعية في غزة، شملت قتل الفلسطينيين في غزة، وتهجير هؤلاء الأشخاص، وتدمير علامات الحياة هناك. تستخدم إسرائيل الأسلحة المحرمة ضد الفلسطينيين في غزة وتذبحهم جوعا. هذه هي سلسلة من جرائم الحرب التي لم تحدث من قبل في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وحذر المقرر الخاص للأمم المتحدة كذلك من أن ما تفعله إسرائيل في غزة يخلق ظروفًا تجعل الحياة مستحيلة على الفلسطينيين وتتحرك أفعالهم. ويعرب الجيش الإسرائيلي في غزة عن نيته تدمير كافة مقومات الحياة في هذه المنطقة المصنفة ضمن جرائم الإبادة الجماعية. وقالت إسرائيل إن هدفها هو تدمير حماس، لكننا نرى أن الجرائم التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي أدت إلى مقتل عدد كبير من المدنيين، وبحسب تسنيم فإن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة راجع مشروع القرار يوم الجمعة. إصدار قرار يدعو إلى فرض حظر الأسلحة على إسرائيل، مع الأخذ في الاعتبار “خطر الإبادة الجماعية في غزة”، وأدان هذا النظام وطلب منه “الالتزام بالتزاماته القانونية لمنع الإبادة الجماعية” في غزة. يُطلب من الدول أيضًا التوقف عن بيع أو نقل الأسلحة والذخائر والمعدات العسكرية الأخرى إلى إسرائيل.

نهاية الرسالة/

 

© وقد قام مركز ويبانغاه الإخباري بترجمة هذا الخبر من مصدر وكالة تسنیم للأنباء
  • من خلال الانضمام إلى الشبكات الاجتماعية التالية، يمكنك الوصول بسرعة إلى أحدث الأخبار في الفئات المتعلقة بهذه الأخبار وأخبار العالم الأخرى .
  • الأخبار باللغة العربية :
  • من الممكن تلقي الأخبار بذكاء على القنوات الشخصية أو العامة وعرضها على جهات الاتصال على الشبكات الاجتماعية، Bale  Telegram – Instagram – Facebook – X (Twitter) . يرجى الاتصال لاستلام الروبوت.
  • يدعم :         |       
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى