Get News Fast
آسيا وأوقيانوسياأخباراخبار العالموكالة تسنيم للأنباء

دمشق: إسرائيل تهدد السلم والأمن الدوليين

وأدان مندوب سوريا الدائم لدى الجامعة العربية الجريمة الإرهابية التي ارتكبها نظام الاحتلال باستهداف القسم القنصلي في السفارة الإيرانية في دمشق، وأعلن أن الولايات المتحدة مسؤولة عن استمرار إسرائيل في عمليات القتل الوحشية ضد غزة وأن هذا النظام يهدد السلام الدولي. و الامن.

– الأخبار الدولية –

وبحسب المجموعة الدولية وكالة تسنيم للأنباء، “حسام الدين علاء” المندوب الدائم لسوريا وفي الجامعة العربية وفي الاجتماع الطارئ لمجلس هذا الاتحاد الذي عقد على مستوى النواب لبحث التطورات في فلسطين، أشار إلى حرب الإبادة الجماعية التي يشنها نظام الاحتلال ضد أهل غزة، فضلا عن العدوان الإرهابي لهذا النظام على القسم القنصلي في سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في دمشق، وأعلن أن الهجوم على المقر القنصلي الإيراني في منطقة مكتظة بالسكان في دمشق وفي ساعة مزدحمة أدى إلى استشهاد الإيرانيين والسوريين، يعد تعديا على سيادة سوريا، كما يعد انتهاكا لكافة الاتفاقيات الدولية التي تؤكد على ضرورة دعم البعثات والمراكز الدبلوماسية في كل مكان.p>

النظام الصهيوني يهدد السلم والأمن الدوليين

وأضاف مندوب سورية أن سورية تدين بشدة هذا العدوان السافر للنظام الصهيوني الذي يشكل انتهاكاً واضحاً للقوانين والأعراف الدولية، وهو أحد مواقف الدول العربية الشقيقة التي أدانت هذا العدوان. والصهاينة يقدرون ذلك. إن استمرار عدوان إسرائيل على الأراضي الفلسطينية المحتلة وأراضي سوريا ولبنان يشكل تهديدا مستمرا للأمن القومي العربي ونطالب باتخاذ إجراءات ملموسة والضغط على الولايات المتحدة والمملكة المتحدة حتى يتمكن الأمن ويمكن للمجلس أن يتحمل مسؤوليته القانونية في وقف جرائم إسرائيل التي تدمر السلام وتهدد الأمن الدولي، ويتحمل مسؤوليته ويحاكم مرتكبي هذه الجرائم.

وأوضح حسام الدين علاء أن استمرار إسرائيل في إن الجرائم المرتكبة ضد غزة بهدف تدمير الشعب الفلسطيني وتنفيذ خطة التآمر للتطهير العرقي والتهجير واجبة على الشعب الفلسطيني. واليوم يشهد العالم بأم عينيه واحدة من أفظع المجازر في العصر الجديد؛ حيث أصبحت الآن جثث المئات من الأطفال والنساء والمرضى في مجمع الشفاء الطبي بغزة ملقاة على الأرض بعد أسبوعين من الحصار والهجوم الوحشي الذي شنه الجيش الصهيوني على هذا المستشفى، ومستشفى الشفاء خارج الخدمة تماماً. ويجب أن نضيف هذه الجريمة إلى جرائم القتل والجرائم الأخرى التي سجلها نظام الاحتلال في سجله الأسود بحق شعب فلسطين ولبنان ومصر والأردن وتونس وغيرها.

مشاورة وزير الخارجية وممثل الأمم المتحدة للشؤون السورية
إدانة الهجوم الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية في جلسة مجلس الأمن

وأمريكا مسؤولة عن استمرار العدوان حرب الإبادة الجماعية التي يشنها الصهاينة ضد الشعب الفلسطيني

ومضى هذا الدبلوماسي السوري في انتقاد عجز المجتمع الدولي عن كبح وحشية الغزاة الصهاينة، وقال إنه في ظل الدعم العسكري والسياسي المستمر لـ الولايات المتحدة والغرب لنظام الاحتلال، فإن هذا النظام يواصل انتهاك كافة القوانين والأعراف الدولية، بما في ذلك القرار الأخير لمجلس الأمن؛ قرار يدعو إلى وقف إطلاق النار في شهر رمضان، لكن نظام الاحتلال لم يعره أي اهتمام ودون احترام هذا القرار الدولي يواصل حربه الوحشية ضد المدنيين العزل.

وأكد أنه في هذه الأثناء أمريكا تصر على مواصلة مشاركتها في الحرب الوحشية ضد غزة، وتواصل إرسال المعدات العسكرية الفتاكة إلى النظام الصهيوني الذي يقتل الأبرياء في فلسطين المحتلة وسوريا ولبنان، كما خلقت غطاء كاملا لاستمرار إسرائيل في قتل المدنيين. . ونحمل نظام الاحتلال وشركائه الأمريكيين مسؤولية استمرار هذه الجرائم وتهديد السلم والأمن الدوليين.

واختتم مندوب سوريا في الجامعة العربية كلمته بالتأكيد على دعم سوريا الكامل لحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير وإقامة الدولة. وأخبرت العاصمة القدس بشكل مستقل أن العالم يجب أن يقف ضد حرب الإبادة الجماعية التي يشنها المحتلون والإرهاب والمعاناة المستمرة التي يسببها هذا النظام للشعب الفلسطيني، وأن ما يسمى ومن واجب المجتمع الدولي أن يوقف هذه الاعتداءات الهمجية للمحتلين.

نهاية الرسالة/

 

© وقد قام مركز ويبانغاه الإخباري بترجمة هذا الخبر من مصدر وكالة تسنیم للأنباء
  • من خلال الانضمام إلى الشبكات الاجتماعية التالية، يمكنك الوصول بسرعة إلى أحدث الأخبار في الفئات المتعلقة بهذه الأخبار وأخبار العالم الأخرى .
  • الأخبار باللغة العربية :
  • من الممكن تلقي الأخبار بذكاء على القنوات الشخصية أو العامة وعرضها على جهات الاتصال على الشبكات الاجتماعية، Bale  Telegram – Instagram – Facebook – X (Twitter) . يرجى الاتصال لاستلام الروبوت.
  • يدعم :         |       
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى